بحث التعاون بين فلسطين والأردن في مجال التطوير المؤسسي والخدمة المدنية

تاريخ النشر : 06-11-2019

عمان –ديوان الموظفين العام

بحث رئيس ديوان الموظفين العام موسى أبو زيد يوم الثلاثاء الموافق 6/11/2019، بالعاصمة الاردنية عمان مع وزير الدولة لتطوير الأداء المؤسسي في المملكة الأردنية ياسرة غوش ووزير الدولة لشؤون رئاسة الوزراء سامي الداوود، سبل التعاون بين البلدين الشقيقين في مجالات التطوير الإداري للمؤسسات الحكومية وأنظمة الخدمة المدنية.

وقدّم أبو زيد شــكره للأردن على حســـن اســتضافة أعمال ندوة "قيادة الإبـداع في الخــدمة المدنية"، والتي تنظم بالشراكة بين ديوان الموظفين العام في دولة فلسطين، ورئاسة الوزراء الأردنية، والمفوضية الأوروبية للديمقراطية من خلال القانون "لجنـــة البندقية".

وأشاد أبو زيد بالتجربة الأردنية الرائدة في مجال الإدارة العامة والخدمة المدنية، معرباً في ذات الوقت، عن تقدير الحكومة الفلسطينية للدعم الموصول الذي يقدمه الأردن بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني للأشقاء الفلسطينيين على جميع الصعد.

وأضاف أبو زيد، أن فلسطين اليوم أصبحت ناقلة للخبرة، واستطاعت الانضمام للعديد من المؤسسات الدولية التي تعنى بالإدارة العامة والتطوير، داعياً لمزيد من التعاون والشراكة مع المؤسسات النظيرة بالمملكة لتدعيم التجربة الادارية بالمنطقة بمزيد من النجاحات. 

بدورها، أكدت معالي ياسرة غوشة، حرص الأردن، وبتوجيهات مستمرة من جلالة الملك عبد الله الثاني، على إدامة التنسيق والتعاون مع الأشقاء الفلسطينيين في مختلف المجالات، وتبادل الخبرات والاستفادة من القدرات المتاحة في كلا البلدين، وبما يخدم العلاقات الثنائية.

وأشارت غوشة في الوقت ذاته، إلى أهمية الندوة التي تعقد بالتعاون مع "المفوضية الأوروبية لممارسة الديمقراطية من خلال القانون"، وانعكاس ذلك على التواصل والتنسيق بين الدول المشاركة بهدف تطوير العمل الحكومي على الصعيد المؤسساتي والفردي للموظفين الحكوميين.

 وعلى ذات الصعيد، التقى رئيس ديوان الموظفين الفلسطيني موسى أبو زيد وزير الدولة لشؤون رئاسة الوزراء سامي الداوود وبحث معه سبل التعاون بين البلدين الشقيقين وتبادل الخبرات في عديد المجالات.

 

وأكد الداوود، خلال اللقاء الذي جري في رئاسة الوزراء، أن الأردن حريص على دعم الأشقاء الفلسطينيين في جميع المجالات، مستعرضاً التطور الذي حققه الأردن في مجالات الخدمة المدنية، وفرص تحقيق الاستفادة المشتركة مع الأشقاء الفلسطينيين في هذا المجال.

وأثنى الداوود على التجربة الفلسطينية وديوان الموظفين العام في دولة فلسطين، والذي استطاع خلال فترة وجيزة أن يحقق العديد من الإنجازات على المستوى المحلي والدولي.